‏أمير لشرقية يثني على مضامين اللقاء الذي أجرته وكالة بلومبيرغ مع سمو ولي العهد


    تحكم خط القراءة

    أثنى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية ، بمضامين اللقاء الذي أجرته وكالة بلومبيرغ مع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع - حفظه الله - الذي تناول من خلاله جملة من القضايا السياسية والاقتصادية والتنموية ، مستعرضاً بكل شفافية سياسة هذه البلاد وحرصها على توطيد الأمن والرخاء والاستقرار في أرجاء العالم.


    وبين سموه أن هذه البلاد منذ أن قامت على يد الملك المؤسس عبدالعزيز - رحمه الله - وهي تنتهج سياسة واضحة المعالم ، وسار عليها من بعده أبناؤه الملوك البررة "رحمهم الله" حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - أيده الله - ولها مواقف تاريخية مشرفة ، تثبت من خلالها حرصها الدائم على ضمان استقرار جميع الدول العربية والإسلامية والحفاظ على الأمن والسلم الدوليين، فبلادنا تمد أياديها دائماً بالخير والعمل على نشر السلام وإشاعة الأمن والطمأنينة والاستقرار.


    وقال أمير المنطقة الشرقية : إن ما تشهده بلادنا ولله الحمد من نقلة تنموية عملاقة في مختلف جوانب الحياة، يسير وفق رؤية حكيمة لقادة هذه البلاد لضمان العيش الكريم للأجيال الحالية والأجيال القادمة وبما يمكن الاستفادة من الخيرات التي وهبها الله سبحانه وتعالى لهذه البلاد ، ويثبت للجميع صدق سياسية هذه البلاد ووضح أهدافها وحرصها الدائم على السلم العالمي , داعياً الله عز وجل أن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها في ظل قيادتها الحكيمة.

    التعليقات

    اترك تعليق