صفوى.. ستينية تقود فريق تطوعي ضمن حملة نزرعها لننعم بها


    تحكم خط القراءة

    محمد التركي - تصوير: احمد الصادق - صفوى

    تقدمت السيدة الستينية فاطمة المؤمن إلى جانب زوجها محمد الداؤود، تقود أولادها وأحفادها لتشارك في حملة نزرعها للنعم بها ودفع وجودها لتفاعل العديد من المواطنين والمواطنات المتطوعين مع الحملة التي أطلقتها أمانة المنطقة الشرقية لتشجير مدن وقرى المنطقة.

    الحملة قادها متطوعون في مدينة صفوى بالتعاون مع البلدية لزراعة الأشجار في عدة مناطق بحضور رئيس بلدية صفوى المهندس نايف القحطاني الذي أكد أن البلدية بدأت بزراعة الأشجار بالتعاون مع إدارة الحدائق والتشجير في مواقع عديدة منها شارع البيروني وشارع الزبير بن العوام وممشى بلال بن رباح وتقوم حاليا بزراعة الأشجار في الحدائق والمسطحات الخضراء.

    وقالت زينب السنان رئيسة فريق بصمة خير التطوعي أن الدافع الذي جعل فريقها يقوم بالتطوع ليكون ضمن حملة نزرعها لننعم بها هو تشجيع الناس على التشجير وبالتالي الاستفادة من الأشجار التي ستغطي الأماكن بالخضرة.

    من جهته أكد الدكتور ماهر آل سيف على ضرورة التشجير لأن الأشجار هي جمال ونقاء وظل, ودعا للبدأ بزراعة شجرة في البيت, ثم في الشارع والحديقة والمسطحات الخضراء, ليستفيد الجميع من هذه النعمة التي أنعم الله بها علينا.

    وأشار آل سيف الى التفكير في الاستدامة مشيراً إلى أنه متى ما استمرت الحملة فإنها ستنجح، ومتى ما تم التعامل الصحيح معها وتطبيق شبكة الري للأشجار بالشكل المناسب فسوف نجني ثمار الحملة سريعاً.

    التعليقات

    اترك تعليق