”بصمة خير“ ومتوسطة صفوى تردان على العابثين بإعادة غرس الأشجار في ممشى جاوان


    تحكم خط القراءة

    أبدى فريق ”بصمة خير“ التطوعي ومدرسة صفوى المتوسطة مبادرتهما بإعادة غرس الأشجار التي طالها العبث مساء الجمعة الماضية في ممشى جاوان بمدينة صفوى، حيث ستنطلق في يوم الاثنين القادم الساعة 4 عصراً.

    وجاء ذلك تفاعلاً منهما بعد أن مس العبث عشرات من فسائل الأشجار التي قامت بغرسها حملة ”نزرعها لننعم بها“ التابعة لبلدية محافظة القطيف، وامتعض بسببه مرتادو الممشى.

    وأكدت عضو فريق بصمة خير التطوعي إرم السنان على إن هذه الحملة جاءت إيمانًا من أعضاء الفريق بالدور الذي تقوم به بلدية صفوى لزرع الأشجار والإستفادة من ظلالها وجمالها الذي لا يعود إلا بالنفع على الجميع.

    ولفتت السنان إلى أن المبادرة نابعة من ميثاق المسؤولية الواجبة على كل مواطن تجاه وطنه، مستنكرةً "الجريمة" التي أفسدت عناء وجهود الحملة التي أخذت على عاتقها اضفاء الجمال لمدينتهم صفوى، مشددةً على دور الأسرة والمدرسة والمسجد في تثقيف الجميع بأهمية الحفاظ على الممتلكات العامة.

    وعمدت مدرسة صفوى المتوسطة إلى المشاركة في إعادة غرس الأشجار المقتلعة، ضمن العملية التربوية التي تقوم عليها تجاه أبناءها الطلاب ولتعزيز القيم والمبادئ النبيلة في نفوسهم.

    من جانبه؛ ثمّن سعادة رئيس بلدية صفوى المهندس نايف القحطاني هذه المبادرة التي عزم على اقامتها فريق بصمة خير وطلاب مدرسة صفوى المتوسطة، واصفًا إياها بالغير مستغربة على أهالي صفوى على مختلف أعمارهم، مشيرًا إلى أن من قامو بهذا الفعل المشين لا يمثل إلا من قامو به.

    ودعا المهندس القحطاني الجميع للمشاركة في الحملة سواء مجاميع او أفراد، لافتًا إلى أن الحملة متبقي عليها قرابة الشهرين، وأن باب التطوع مفتوحًا لكل من لديه الرغبة في المشاركة.

    التعليقات

    اترك تعليق