أمير الشرقية يرعى انطلاق معرض وظائف 2018 الاثنين المقبل بالراكة


    تحكم خط القراءة

    يرعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، يوم الاثنين المقبل، معرض وظائف 2018م، الذي تنظمه غرفة الشرقية بالشراكة مع شركة الظهران اكسبو، ويستمر لمدة أربعة أيام، ويتضمن عدداً كبيراً من الوظائف بخيارات متعددة امام طالبي العمل، بلغت 6500 فرصة عمل، وذلك بمقر معارض الشركة بالراكة.

    ويتيح المعرض فرصاً أمام مؤسسات القطاع الخاص لاستقطاب المئات من الكفاءات الوطنية المؤهلة، ويفتح الباب أمام مؤسسات التدريب والتأهيل لتقديم خدماتها وعروضها الداعمة لتطوير العنصر البشري المحلي.

    ونوه رئيس مجلس ادارة غرفة الشرقية عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي بالمشاركة الفعالة والإيجابية من العديد من الشركات والجهات المعنية بشؤون التوطين والتدريب، حيث تشارك اكثر من 140 شركة ومؤسسة وجهة حكومية ضمن فعاليات المعرض.

    وأشار الى أن عدد زائري المعرض في نسخته الخامسة الماضية، بلغ أكثر من 20 ألف من طالبي وطالبات العمل، وسط اهتمام كبير من الشركات المشاركة والمستفيدين، حيث بلغ عدد المشاركين حوالي 138 شركة ومؤسسة قدمت أكثر من 7 آلاف وظيفة، إضافة الى مشاركة بعض الجهات الحكومية البارزة منها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية والمؤسسة العامة للتعليم الفني والتقني، وصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، معربا عن تفاؤله بنجاح النسخة السادسة، اعتمادا على النجاحات التي تمت في العام الماضي.

    وأفاد الخالدي أن الشركات والمؤسسات تعرض فرصاً وظيفية متنوعة للشباب والشابات من طالبي العمل، حيث يشترط على المستفيدين من المعرض التسجيل الالزامي المسبق فيه من خلال منصة إلكترونية للتسجيل المسبق، وتمكن هذه الخاصية طالب العمل من الدخول مباشرة الى المعرض والتجول بين الشركات والمؤسسات العارضة للوظائف دون أن يتوجب عليه إحضار السيرة الذاتية أو طباعتها أو تصويرها الى نسخ ورقية للتقدم بها, حيث أن جميع معلوماته في السيرة الذاتية ستكون موجودة مسبقاً على المنصة الإلكترونية المرتبطة بجميع العارضين، لافتاً الانتباه إلى أن خدمة التسجيل المبكر تعني بأن جميع معلومات طالبي وطالبات العمل ستكون ضمن قاعدة البيانات للشركات المشاركة مباشرة مما يمكنهم من اختيار الكفاءات والتواصل معهم مباشرة بدون الحاجة إلى التعامل الورقي.

    من جانبه أكد أمين عام الغرفة عبدالرحمن بن عبدالله الوابل أهمية المعرض التي تظهر لدى ثلاث جهات أساسية أولها، في الشركات، التي تواجه بعض الصعوبات في استقطاب الأيدي العاملة الوطنية، وستجد ضالتها في هذا المعرض، وثانيا في الشباب المؤهل بالمهارات العلمية والعملية، حيث يوفر المعرض أمامهم خيارات عدة لتطبيق تلك المهارات، وتفعليها ضمن نطاقات عمل ملائمة، والجهة الثالثة تتمثل في المؤسسات الوسيطة التي تقوم بالتدريب والتعليم والتأهيل وتنسيق العلاقة بين العامل وطالب العمل، لتقوم من خلال المعرض بتقديم كل خدماتها وعطاءاتها، والمحصلة النهائية تحقيق التواصل بين الثلاث الجهات بما ينعكس على وضع سوق العمل المحلي الذي يتسم بكونه كبيراً ومتناميا.

    وأشاد الوابل بالتعاون الكبير القائم بين غرفة الشرقية، والجهات الداعمة والراعية والمشاركة في المعرض، الذي أثمر في نجاح النسخ الماضية منه والذي ساهم في توفير فرص عمل للعشرات من الشباب السعودي، الذين هم الآن في مواقع العمل.

    يذكر أن المعرض سيستقبل زواره على فترتين اعتبارا من يوم الاثنين القادم ولمدة ثلاثة أيام للشباب في الفترة الصباحية من الساعة 10.30صباحا وحتى 2 ظهراً، وفي الفترة المسائية من الساعة 4 عصرا وحتى 8 مساء، فيما يستقبل العائلات يوم الخميس القادم في نفس أوقات الفترتين.


    التعليقات

    اترك تعليق