الأمير سعود بن نايف يطلع على نتائج دراسة المرحلة الأولى من مبادرة "شبابنا غالي علينا"


    تحكم خط القراءة

    اطلع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية على نتائج دراسة المرحلة الأولى من مبادرة المنطقة الشرقية "شبابنا غالي علينا"، التي تنفذها وتشرف عليها أمانة المنطقة الشرقية، ودشنها سموه العام الماضي، تضمنت استبانة إلكترونية لمعرفة آراء الشباب حول العديد من الأمور التي تخص فئة الشباب.

    جاء ذلك خلال استقبال سموه اليوم في مكتبه بديوان الإمارة معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، يرافقه وكيل الأمين للتعمير والمشاريع المهندس عصام بن عبداللطيف الملا ومستشار معالي الأمين للشؤون الإعلامية محمد بن عبدالعزيز الصفيان.

    واطلع سموه على نتائج الدراسة التي قامت جامعة الأمير محمد بن فهد الأهلية بتحليلها وما تضمنته من توصيات ومقترحات تعنى بالشباب، كما أطلع سموه على أبرز تفاصيل المرحلة الثانية للمبادرة التي سيتم إطلاقها خلال الفترة المقبلة.

    وفي نهاية اللقاء, أثنى سمو أمير المنطقة الشرقية على النتائج والتوصيات والمقترحات، مؤكدا سموه أهمية الاستماع لآراء الشباب واحتوائهم وزرع القيم النبيلة والمبادئ الأصيلة فيهم، خاصة عند جيل الشباب والنشء، مشيداً سموه بالمبادرة، التي تسهم كثيراً في تأصيل روح المواطنة وزرع الثقة وتعزيز ثقافة الحوار ،مشددا سموه على أهمية تفعيل التوصيات التي خرجت بها المبادرة في مرحلتها الأولى بالشكل الصحيح من خلال إقامة برامج وأنشطة لفئة الشباب.

    التعليقات

    اترك تعليق