الأمير سعود بن نايف يكرم غداً الفائزين بجائزة السائق المثالي بالشرقية


تحكم خط القراءة

يكرم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس أمناء جائزة المنطقة للسائق المثالي غداً, الفائزين بالجائزة في فروعها الأربعة ضمن نسختها الرابعة لتحقيق السلامة المرورية وتحفيز مستخدمي المركبات على التقيد بأنظمة المرور، حيث شهدت الجائزة خلال فترة إطلاقها العديد من الفعاليات التوعوية من معارض تثقيفية متنقلة جالت مدن ومحافظات المنطقة ومحاضرات وندوات استهدفت مختلف القطاعات الحكومية والخاصة.

وأعرب أمين عام جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي عبدالله بن سعد الراجحي, عن شكره وتقديره لسمو رئيس مجلس أمناء الجائزة على دعمه الكبير ومتابعته المستمرة لفعالياتها منذ انطلاقتها قبل 4 سنوات، مبيناً أن جائزة السائق المثالي في نسختها الرابعة لهذا العام سجل بها 16 ألف متسابق من خلال التسجيل بالموقع الإلكتروني والدخول في منافساتها فاز منهم 25 فرداً إضافة لجهة حكومية وأخرى خاصة تم اختبارهم بناء على معايير عالية بالتعاون مع ادارة المرور و أرامكو السعودية وجامعة الامام عبدالرحمن بن فيصل، فيما بلغ عدد المشاركين خلال النسخة الرابعة ثلاثة أضعاف النسخة السابقة.

وبين أن الجائزة شهدت خلال النسخة الحالية إطلاق العديد من الفعاليات التوعوية بهذا المجال متضمنة معارض تثقيفية متنقلة بلغ عددها 18 معرضاً جالت مختلف مدن ومحافظات المنطقة الشرقية إضافة إلى محاضرات وندوات أقيمت بالتعاون مع الجهات الحكومية والخاصة لتحقيق السلامة المرورية.

وأكد الراجحي أن الجائزة هي رسالة توعوية وتثقيفية تحفيزية لقائدي المركبات للالتزام بأنظمة المرور وتحقيق السلامة المرورية في مجتمعنا الذي فقد خلال السنوات الماضية مئات الآلاف من المواطنين والمقيمين نتيجة الحوادث المرورية، مشيراً إلى أن الجائزة تهدف إلى بناء جيل واع يدرك أهمية الالتزام بقواعد المرور لتحقيق السلامة المرورية وتحفيز وتشجيع مستخدمي المركبات للتقيد بأنظمة المرور حيث كانت المنافسة قوية بين المشاركين للحصول على الجوائز المقدمة التي تبلغ قيمتها أكثر من نصف مليون ريال.

وأفاد الراجحي أن الجائزة حققت الكثير من النجاحات في السنوات الماضية ، وبثت الوعي المروري في نفوس السائقين بمختلف فئاتهم العمرية ، بعد أن غرست مفهوم وثقافة السلامة المرورية لدى الأفراد وقطاعات الأعمال الحكومية والخاصة وتوفير بيئة آمنة، وتحفيز الأفراد على القيادة المثالية ونشر روح التنافس بينهم ، مبيناً أن الجائزة تشمل أربعة فروع خصص الأول منها للأفراد حاملي الرخصة الخاصة وتقسم إلى ثلاثة فئات ، الفئة الاولى من سن ١٨ - ٣٠ سنة ، الفئه الثانية من ٣٠-٤٠ سنة ، والفئة الثالثة فوق سن ٤١ سنة، مضيفاً أن الفرع الثاني موجه للجهات الحكومية والخاصة وهي جائزة لأفضل الجهات التي لها دور كبير في تقييم السلامة المرورية ، فيما الفئة الثالثة تستهدف النقل المدرسي والجامعي ، بينما الفئة الرابعة تعنى بالرخص العمومية المتفرعة إلى فرعين الأول نقل خفيف ومتوسط ، والثاني ثقيل .

التعليقات