تعليم الشرقية يدشّن المشروع الوطني الكشفي لحماية البيئة ونظافتها


    تحكم خط القراءة

    دشّن مدير النشاط الطلابي بتعليم المنطقة الشرقية حاتم الغامدي اليوم, حملة "المشروع الوطني الكشفي لحماية البيئة ونظافتها" بالشراكة مع امانة المنطقة الشرقية وسط مشاركة 300 كشاف، وذلك بالمتنزه البري الواقع على طريق مطار الملك فهد الدولي بالدمام.

    وقال المفوض الكشفي فيصل العوهلي في كلمة له خلال الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة "إننا نحتفل اليوم جميعاً بإطلاق الحملة المرافقة للمشروع الوطني الكشفي لحماية البيئة ونظافتها والتي تأتي تحت مظلة جمعية الكشافة العربية السعودية وبالشراكة المجتمعية مع أمانة المنطقة الشرقية، وذلك إيماناَ منهم بأهمية تعميق الوعي البيئي بين أوساط الناشئة نحو المحافظة على البيئة والمساهمة في حمايتها من التلوث والتدهور والاندثار، وغرس الشعور بالمسؤولية في حماية البيئة".

    من جانبه وجه مدير عام تعليم المنطقة الشرقية الدكتور ناصر الشلعان، بهذه المناسبة رسالة لأبنائه الطلبة مفادها، أن منهاج رسالتنا الإسلامية يجعل رعاية البيئة من واجبات الأمور في أخلاقيات وسلوك الفرد وهذا المنهاج السامي الجليل لا يغادر صغيرة ولا كبيرة من أمر هذه الرعاية إلا وسن لها قاعدة تعتمد على أسس هذا المنهاج الجليل والذي يحثنا على النظافة والرحمة والسلام فإلقاء الأذى في الطريق إثم, وإماطة الأذى عن الطريق صدقة, مؤكداً من هنا تأتي ثمرة تفعيل الشراكة المجتمعية بين القطاعات الحكومية وتعزيزها في مجال المسئولية الاجتماعية المرماة على عاتقها والتي من بينها الشراكة الاستراتيجية القائمة مع أمانة الشرقية بما يصب في مصلحة أبنائنا وبناتنا الطلاب لخدمة دينهم ومليكهم ووطنهم، داعياً أبنائه الطلبة الى النهل من هذه المعارف التوعوية ونقلها الى زملائهم والى ذويهم لكي يسود السلوك الحسن بين كافة ابنائنا وبناتنا من حيث نظافة البيئة التي حثنا ديننا الاسلامي على الالتزام بها والمحافظة على هذه المكتسبات الوطنية.

    الجدير ذكره أن الحملة تضمنت مشاركة القيادات التعليمية إلى جانب الكشافة ومنسوبي الامانة في تنظيف المتنزه البري بالدمام، والتي تخللها توزيع أكياس النفايات على المشاركين.

    التعليقات

    اترك تعليق